الجزائر ستكتفي ذاتيا من حيث الحديد و الصلب في آفاق 2018

 

صرح وزير الصناعة و المناجم عبد السلام بوشوارب اليوم السبت بجيجل بأن الجزائر ستصل إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي من احتياجاتها من الحديد و الصلب في آفاق 2018 خاصة ما يخص حديد البناء.

و أوضح الوزير خلال تفقده ورشة إنجاز مركب الحديد و الصلب ببلارة بأن الجزائر التي رفعت تحدي الاكتفاء الذاتي في مجال إنتاج الإسمنت "ستحقق في غضون السداسي الثاني من سنة 2018 اكتفاءها الذاتي من حيث احتياجاتها من الحديد و ذلك عند دخول مركب بلارة (جيجل) مرحلة الاستغلال".

و أضاف السيد بوشوارب بأن هذا المركب "سيشرع في استغلاله بصفة جزئية في غضون مايو المقبل" من خلال تدشين أول وحدة للدرفلة.

و أفاد الوزير كذلك بأن الجزائر ستشرع "قبل حلول مارس" في استغلال مناجم الفوسفات التي انطلقت المشاريع المتعلقة بها في إطار الشراكة.

كما أضاف الوزير بأنه من خلال "هذه المشاريع العديدة المهيكلة في قطاع الصناعة و المناجم فإن فاتورة استيراد المنتجات الصناعية ستنخفض وفقا لتوجيهات الحكومة".

و بعين المكان استمع وزير الصناعة و المناجم لعروض حول مدى تقدم أشغال ربط مركب الحديد و الصلب ببلارة بشبكتي الغاز و الكهرباء حيث أبرز السيد بوشوارب أهمية احترام الآجال المحددة لكل جزء من هذه الأشغال.

و بالمنطقة الصناعية لبلارة التي تقع ببلدية الميلية (جنوب شرق جيجل) عاين الوزير ورشة إنجاز محطة توليد الكهرباء التي ستمون مركب الحديد و الصلب بالطاقة الكهربائية.

كما سيتفقد وزير الصناعة و المناجم ورشة تجديد وحدة لصناعة الآجر قبل أن يعاين بالمنطقة الصناعية لأولاد عسكر ببلدية الأمير عبد القادر وحدة لإنتاج الأدوية و كذا مصنعا للتوظيب بالزجاج.

للتذكير فإن مركب الحديد و الصلب ببلارة سينتج في مرحلة أولى 2 مليون طن من الحديد المسطح و الحديد الخاص سنويا قبل أن يصل إلى 4 ملايين طن في مرحلة ثانية.

All rights reserved, 2015. Designed by DIGITAL BOX
Siège de la Wilaya de JIJEL
Adresse : 13, rue des Frères Khecha
Groupe de lignes : 034.47.16.00